المجموعة

تعتبر الغرير واحدة من أكبر المشاريع الصناعية المتنوعة في منطقة الشرق الأوسط, مع امتدادها العالمي وجذورها التجارية التي امتدت لنصف قرن من الزمان. الغرير اسم مرادف لدولة الإمارات العربية المتحدة بتراثها الغني وحاضرها المشرق ومستقبلها الواعد. ننفخر بسجلنا الناصع من الأعمال الرائدة المبتكرة المبنية عبى الثقة والتميز والمسئولية ولدينا إلتزام عميف بتعزيز نوعية الحياة في المجتمعات التي نخدمها.

    قيمنا

    بنينا شهرة ونجاح الغرير على قيم راسخةوإلتزام ثابت تجاه كل مشروع نبادر به. وقيمنا هذه يجسدها شعارنا، "المربع الماسي"- المنساب ولكن المتماسك أيضاً، حيث يرمز إلى الاستقرار والحركية العالية بالقدر نفسه. الماسة ترمز إلى الأصالة والجودة التي نسعى دوماً لتحقيقها أما المربع فهو رمز لتركيز الجهود الذي نعمل وفقه- فيما يرمز الاثنان معاً في شكل موحد إلى وحدة الهدف. هذه هي القيم التي صاغت ماضينا- الجودة والالتزام والوحدة والتركيز- وهي التي ستصوغ مستقبلنا أيضاً.

    ماضينا وحاضرنا

    تأسست شركة الغرير في مدينة دبي في أوائل ستينيات القرن العشرين وبقيت مؤسسة واحدة لأكثر من ثلاثة عقود. ثم توزعت الشركة في التسعينيات إلى شركتين منفصلتين تديران أعمالاً تكمل بعضها بعضاً.

    أين نعمل

    من مقرنا الرئيسي في إمارة دبي حيث تأسست المجموعة التي نقوم بادارة عملياتنا التي تتوزع على ٢٠ دولة في أربع قارات لنلبي الاحتياجات الحيوية البشرية من غذاء ومسكن وطاقة وتعليم. وتشمل عملياتنا في قطاع الأغذية على المطاحن الموجودة في دبي ولبنان والسودان والجزائر وسريلانكا فيما توجد منشآتنا لإنتاج الأرز في لاهور (باكستان) لنخدم أسواق الجملة والمفرق في كل دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ونفخر بأن النودلز التي ننتجها بمعدل مليون عبوة يومياً تنتشر على رفوف الأسواق من شمال إفريقيا وحتى اليابان .

    أعمالنا

    نركز في أعمالنا على قطاعات الأغذية والإنشاءات والسلع والعقارات مع التوسع نحو قطاعات الطاقة والطباعة والتجزئة والتعليم كما نؤكد على تنويع أعمالنا في الأعمال الموجهة للشركات وللأفراد. نحن منتجون للاغذية العالمية وتحتل الغرير مرتبة ريادية في كل الفئات المهمة لقطاع الإنشاءات كما تشتمل على دار عالمية للطباعة والنشر ومؤسسة تعليمية بالإضافة إلى كوننا وكلاء لمجموعة كبيرة من أشهر العلامات التجارية في العالم.

  •  
 

 

عملاؤنا متنوعون بقدر تنوع عملياتنا ونشاطاتنا ويتوزعون في مختلف دول الخليج وباقي أرجاء العالم. وربما لا تكون أنت عميلاً بل شخصاً يريد عملاً جديداً ويبحث عن بيئة عمل نشطة تبث في نفسه الحماس. أياً كنت ومهما كانت رغبتك فإننا نرحب بك في عالم الغرير وندعوك لأن تتعرف أكثر على قدراتنا وإمكاناتنا.

 

 

 

 

ربما يكون عميلنا مقاولاً أو مطوراً عقارياً بحاجة إلى خدمات تخصصية لإنجاز مشروع ضخم أو يكون لجنة انتخابية بحاجة إلى ملايين الأوراق الانتخابية وغيرها من المنتجات اللازمة لإدارة الانتخاب أو يكون دار أزياء عالمية تبحث عن وكيل لمنتجاتها في الشرق الأوسط. ربما يكون أسرة تريد تعليمياً متميزاً لأطفالها أو صانع أغذية ووقود حيوي في حاجة ماسة لمواد خام عالية الجودة. .

 

 

 

    دعوة

    خدمة عملائنا هي رسالتنا الجوهرية في الغرير. ونعمل على إنجاز هذه الرسالة عبر توفير أرقى معايير الجودة في خدماتنا ومنتجاتنا لنقدم لكم أفضل العلامات التجارية في العالم وأوسع مجموعة من التقنيات والمواد.